💖💖 هل ما بداخلنا من ظلمة ( خوف ، حزن ، غضب الخ ) هو كمية محددة؟ 💖💖

0 1٬274

🔥 سؤال :
هل ما بداخلنا من ظلمة ( خوف ، حزن ، غضب الخ ) هو كمية محددة؟
يعني هل جميعنا لدينا مخزون كبير أو صغير منه، مثل ما لدينا مخزون من الأفكار و البرامج؟
وإذا كانت المواقف والأحوال الصعبة التي نمر بها، تساعدنا على التحرر من هذا المخزون المتراكم بداخلنا، فكيف تكّون كل هذا الظلام بداخلنا أصلاً ؟
يعني هل الشعور بالحزن أو الألم بسبب ظرف ما، مثلا هو تحرر من جزء من الحزن أو الالم بداخلنا أم هو إضافة له ؟

💎 جواب :
لو فرضنا أن طفلا بعد ولادته، وُضع في صندوق ، ومن ثم ظل هذا الصندوق مرافقا للطفل إلى عمر الست سنوات، سينشأ هذا الطفل وهو يعتقد تماما أن هذا الصندوق هو جزء منه، ذلك هو الوهم .. الذي هو وهم الاعتقاد، وهذه هي عبوديتنا للفكرة التي رأيناها، إنه استخدام العقل لنا.
أما استخدامنا للعقل فهو التالي :
إن الظروف الصعبة والآلام لا تحررنا، لأننا في الحقيقة لسنا مقيدين، إن الظروف والآلام تساعدنا أن نكتشف أننا لسنا هذه الظروف، إن لم نكن هذه فنحن شيء آخر .. ربما لن يفيد هذا الكلام هنا ، لكن الظلام لم يتكون بل نحن من صدقه ، لقد صدقنا الآلام على أنها عذابات، صدقنا الخوف على أنه مخيف، صدقنا الغضب على أنه مشين، ولم نلق بالا على أن تلك النار يمكن تحويلها إلى نور، كثيرة هي الأمثلة اليومية على ذلك، فنحن نستخدم النار والكهرباء لما فيه مصلحة لنا، ونحن لانصدق أن النار والكهرباء آلام وعذاب، ولا نتساءل كيف نتحرر من هذه النار ومن هذه الكهرباء، لأن العقل البشري استطاع استخدامها، فما بال تلك الآلام والعذابات ؟ هل نستطيع تحويل نارها إلى نور؟
نعم بالتأكيد ، ببساطة لاتصدقي هذه البرامج ومشاعرها التي تنتج في الجسد ، التحرر لايعني انفكاكا بعد التصاق، إنه يعني الرؤية الداخلية الصحيحة أننا لسنا أي برنامج، واسمحي لكل ظرف وآلام وعذاب، أن يتواجد في هذا العالم كما هو ، دون مقاومة .. فلكل شيء حقه في التواجد هنا، وما لانلتصق به يغادرنا ، ماذا فعلنا هنا؟
نحن من اختار، ونحن من استخدم العقل، وماذا يبقى بعد ذلك ؟ ماذا يبقى بعد أن نسمح لكل شيء بالمرور وبالمغادرة ؟

اقرأ : 💖💖غير حياتك الآن💖💖
تبقى حقيقتنا ، التي تعي أن كل فرح وألم، هي عبارة من مشاهد، نحن ذلك الشاهد الذي يشاهد، حينما نصبح في هذه الحالة، يكون العقل قد تعرف من خلالنا على ماهو أبعد من فكرته عن الألم والعذاب، ولن ينتج مشاعر جسدية بهما، إنه قد تعرف على ما أدركناه ، بدأنا بتجاوز العقل عندما رأيناه، وعندما نراه .. نرى مالديه ، سنجد أنه ليس هناك من مخاوف ، وحينها يتعرف العقل على ماتبقى، ماتبقى هو الحقيقة ، حقيقتنا التي هي خارج الشكل، لسنا الشكل .. لسنا الآلام .. لسنا المتعة ، نحن الوعي ، وهكذا يدرك اختباريا وليس كلاميا ..

اقرأ أيضا ل ” هنادي درغام ” : 💖💖إن الحب الذي بداخل كل منا💖💖

💎 أنصحكم بقراءة كتب  ” أوشو ” :

لتحصل على نسختك الورقية من هذه الكتب، سجل في هذه المكتبة العالمية و احصل على أي كتاب تريده باللغة العربية أو الأنقليزية في أي مجال “كتب تنمية ذاتية، كتب صحة، كتب أطفال،كتب طبخ صحي، كتب سير و كتب أسرة و كتب أدب و خيال و كمبيوتر …” و استغل التخفيضات و العروض المتاحة كل شهر و كل موسم، الكتاب سيصلك الى باب بيتك بعد بضعة أيام من الطلب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lIYuXr

اقرأ : 💖💖لو لم ينهي الألم كل جولاته معي وعلمني ما علمني لما استطعت أن…💖💖

اقرأ : 💖💖لا ترتبط بمَن يموت ولا تبتئس فمهمتك تحقيق الخلود💖💖

اقرأ : 💖💖كيف نستغل الحزن العميق و الالم للتغيير الجذري؟💖💖

اقرأ : 💖💖 هل الأصل أن تكون أجسادنا ثقيلة ! 💖💖

اقرأ : 💖💖الظل من وجهة نظر ديباك شوبرا💖💖

اقرأ : 💖💖حرر الماضي من لاوعيك💖💖

اقرأ : 💖💖رحلة التأمل💖💖

———————————————————-

بقلم : هنادي درغام

رابط  هنادي درغام  على الفيسبوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.