💖💖 عملية شفاء النفس 💖💖

0 599

🦋 حب النفس نهج..

بغض النظر عن نوع المشكلة – مرض جسدي، مرض ذهني، مشاكل علاقات، إلخ – فعند تقصي أثار اي مشكلة نواجهها إلى سببها الجذري فسنجد دوما أنه ينبع من عدة جوانب، إلا أن الجانب الأهم والأكثر تأثيرا يتمحور حول الحقيقة التي ينكرها الجميع وهي ((عدم حبنا لأنفسنا)). هي مشكلة كبيرة جدا، وللتخلص من أكبر المشاكل التي تواجهنا، علينا ان نبدأ رحلة الشفاء، وكما قلت، الشفاء هو العمل المستمر للتغلب على الأنماط البرمجية التي زرعت في وعينا منذ ولادتنا.

أغلب الإجابات على سؤالي الأمس ” هل تحب نفسك ؟ ” كانت نعم، أحب نفسي، أدللها، أستغفر لها، أسامحها لكن فقط عند تحقق (شرط) … وجاءت هذه الإستنتاجات من نواحي ظاهرية وإيجوستية طبعا: علاقات خارجية بالآخرين متعلقة برغبة إرضاء الغير، مساعدتهم أو غلبتهم، بالمحيط، بالجسد، أو حتى الوجه الذهني ونظرتنا للنفس وحقيقتها… لو تمعنت في إجابتك ستجد أنك لا تحب نفسك، بل تحب الشعور الذي يتولد من إرضاء غيرك، أو من غلبتك لغيرك، أو من حتى من خداعك لنفسك… اغلب الإجابات بصمت مئة بالمئة ان حب النفس يأتي بشروط فقط.

ساسأل السؤال بالعكس الآن : لماذا لا نحب أنفسنا؟ من اين يأتي هذا النقص في حب النفس؟

من المهم جدًا أن تعي كيف تحب نفسك بحق وبدون قيد أو شرط.

مهم: كيف تصرف طاقتك أثناء عملك على نفسك؟

من المؤكد ان الكثير لاحظ كم الطاقة المهدر الذي يحصل أثناء البدء بعملية شفاء النفس (إزالة الأنماط)..يحصل ذلك الهدر بسبب طريقة التعامل الفوضوية حتى بمحاولة شفاء النفس.. ألم تلاحظ؟

طبيعي جدا أن تصبح عملية الشفاء من اصعب المهام التي حاولت القيام بها عند دخولك (خبط لزق) في متاهة وعيك بدون أن تجد طرف الخيط الذي عليك البدء منه.

للوعي أوجه لا تعد من كثرتها وفي كل وجه وجانب توجد أنماط برمجية’ تبدأ بالسطحية او الثانوية كما افضل ان اسميها.. هي أنماط ثانوية تولدت من أنماط رئيسية عميقة وخفية وهائلة. تلك العقبات الثانوية لا نهاية لها، وستعترض طريق شفائك حتما. بسبب المشاعر يقفز الجميع في بحر الوعي بحماس وحماقة حتى ليتعامل مع جميع أوجه الوعي النمطية السطحية والعميقة التي تقف كعقبة أمامهم وأمام تحقيق سلام حقيقي بطريقة عشوائية، وهذا حتما سيولد شعور (الهزيمة والفشل) لهول ما سيجد من أوجه تحتاج للشفاء.. فيبدوا طريق الشفاء لا نهاية له بسبب عدم وجود خطـــــ(ـــــــة) (خط-خيط).. ذلك الفشل سيولد المزيد من النقص في حب النفس.

كيف نخطط لشفاء نفس تراكمت فيها (صور) لا حدود لها أدت لبرمجة الوعي بطريقة نمطية لا تولد سوى الألم والتعاسة؟ فالصور التي تحملها في ثنايا وعيك هي ما يحتم طريقة عمله.

الحل الذكي هنا يكمن في معالجة (بعض) العقبات الرئيسية والعمل عليها بشكل مركز مما سيؤدي لتلاشي الكثير من العقبات الثانوية في الوعي من تلقاء نفسها.

ركز على النمط المولد – ركز واعتني بأوجه الوعي الرئيسية وستشفى الصغيرة تلقائيا.

لما لا تحب نفسك؟ لما نجد أنفسنا في صراع مستمر مع شيء غير ملموس من الداخل للخارج.. اشياء بالأحرى هي بمنتهى الغموض، لا يمكن تتبعها.. على الأقل بالنسبة لطريقة عمل أنظمة وعيك. ألست من أبناء النور الذين يتغنون بصلة الروح والقدرة على الحكم؟

هناك عدة إحتمالات تجيب هذا السؤال الذي يتفاداه الجميع وينكرونه حتى بينهم وبين أنفسهم.. لكن أهم واكثر الإحتمالات تأثيرا بحالنا الذي نحن عليه في هذا العالم الذي حاكيناه يعود حصرا لحقيقة أننا جميعا مبرمجين على الفعل وردة الفعل (المشروطة).. تم تكييف وعي كل منا على هذا الأساس، ألقي نظرة واحدة على الإجابات تحت سؤال (متى تحب نفسك) وسترى الشروط في كل إجابة بلا إستثناء وستجد في تلك الإجابات ماهية المحفز الأول إن لم يكن الوحيد الذي يحكم أفعالنا، وأعمالنا، ووجهات نظرنا وأفكارنا وإعتقاداتنا بالذات عن أنفسنا وهو: المحفز الخارجي حصرا.

فكر بالأمر، بينما تعود بذاكرتك لأيام طفولتك ومراهقتك ستجد أن ردات فعلك لجميع انواع المحفزات الخارجية في حياتك مُلقنة حتما.. محفزات مثل افعال وأقوال الأخرين، ارائهم، الأحداث من حولك في بيئتك، بل وحتى ردة فعلك للمحفزات الطبيعية كأشعة الشمس، درجة الحرارة، المطر الرياح إلخ ألخ.. ستجد أنها ليست ردات فعلك الحرة أو الفطرية، بل ردات تم تلقينها لك من ممثلي السلطة في حياتك ومن ما شربته وأكلته أثناء نموك من صور تفرجت عليها وراقبتها فتبلورت في وعيك على هيئة ((أنماط تفكيرية تولد إنطباعات شعورية)) مكررة ومحصورة ومحدودة في احاسيس وردات فعل وافعال معينة.. هذا ما يؤدي إلى شرطية الوعي مما يؤدي لعدم حب النفس ((أي فصلها وقطع صلاتها)).

خلال تلك السنوات الأولية يكون وعينا بمنتهى الليونة حيث يسهل التأثير عليه: اي شيء يوجه لنا من الخارج سواء كان إيجابيا أو سلبيا كان مقبولا جدا من قبلنا على أنه حقيقة حتمية فصدقنا وآمنا بكل ما تم تلقينه لنا، من الوالدين، الكبار من حولك وبل حتى من صديق الطفولة الذي تغير عليك ووجد أصدقاء جدد غيرك.. أثر كل هذ على نظرتك لنفسك.

اولا ما معنى أن تحب نفسك؟

أن تحب نفسك يعني أن تتقبل نفسك كجزء من الكون، كجزء من كل من وما حولك، أن تعي أنك خيط من الخيوط التي تكون نسيج الكون كله… هذا يعني ان تتقبل ايضا كل من يضمنه ذلك: أن تتقبل جميع أوجه كيانك: ذاتك الجسدية والذهنية والفكرية والعاطفية والروحية… وان تعمل على الشفاء.

لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه (((ما يحب لنفسه))).

—–

((أَفْضَلُ الْإِيمَانِ أَنْ تُحِبَّ للِه، وَتُبْغِضَ فِي اللهِ، وَتُعْمِلَ لِسَانَكَ فِي ذِكْرِ اللهِ)) قال: وماذا يا رسول الله؟ قال: ((وَأَنْ تُحِبَّ لِلنَّاسِ مَا تُحِبُّ لِنَفْسِكَ، وَتَكْرَهَ لَهُمْ مَا تَكْرَهُ لِنَفْسِكَ، وَأَنْ تَقُولَ خَيْرًا أَوْ تَصْمُتَ))

—–

على ضوء اعلاه اجبني على أدناه:

لماذا أحبكم؟

لماذا تحبون بعضكم هنا ؟

لماذا تحب او تحبين فلان او فلانة؟

قد تحوي الإجابات العديد من الأسباب التي تستند إلى المنطق الإنساني البحت (إيجو)، ولكن بغض النظر عن السبب الذي قد ستولده الشخصية الإنسانية كسبب للحب، ففي الحقيقة لا يمكن أن يكون هناك سوى سبب واحد للحب الحق.

هو السبب الأساسي لجميع المحبين… ما هو؟

السر في ((ما تحب لنفسك)) بقلم علا ابو الخير

اقرأ أيضا : 💖💖حياتكم أمانة، فاحفظوا الأمانة!💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 جريمة بحق ذاتك ان تتمنى غير واقعك 💖💖

💎 أنصحكم أحبتي بقراءة كتب ” لويز هاي ” عن حب الذات :

لتحصل على نسختك الورقية من كتبها الرائعة و الملهمة، سجل في هذه المكتبة العالمية  ” جملون ” و احصل على أي كتاب تريده باللغة العربية أو الأنقليزية في أي مجال “كتب تنمية ذاتية، كتب صحة، كتب أطفال،كتب طبخ صحي، كتب سير و كتب أسرة و كتب أدب و خيال و كمبيوتر …” و استغل التخفيضات و العروض المتاحة كل شهر و كل موسم، الكتاب سيصلك الى باب بيتك بعد بضعة أيام من الطلب أينما كنت في العالم :https://bit.ly/2lIYuXr  

ان كنت مسجلا في المكتبة سابقا، توجه مباشرة لهذا الرابط لكتب ” لويز هاي ” :

https://bit.ly/2L9Q4C0

اقرأ ل ” لويز هاي ” : 💖💖يمكنك شفاء حياتك “لويز هاي”الجزء 10: احترام الذات💖💖

ان كنت مسجلا في المكتبة سابقا، توجه مباشرة لهذا الرابط للحصول على نسختك الورقية من أي كتاب تريده : https://bit.ly/2lH9XqQ

اقرأ أيضا : 💖💖أنا منقذ نفسي..أنا الوحيد المسؤول عني..!!💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 في توهانك نافذة جديدة ستُفتح! 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 هل تستطيع الظهور كما أنت؟؟ 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 السر الأعظم 7 و 8 و 9 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖احضن نفسك بقوة💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖مركزيتك هي ذاتك💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖حب الذات💖💖

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.