💖💖 توازن طاقة الجسم : لماذا نأكل و كيف نقوي مناعتنا؟ 💖💖

0 668

🔥 الغذاء و توازن طاقة الجسم

صحة الجسد المادي الذي نعيش فيه ما هي إلا إنعكاس للطاقات المخزنة داخله منذ الصغر من مشاعر و معتقدات إضافة إلى طاقة الغذاء الذي نتناوله. اقرأ : انت جسد ومشاعر وروح!

كل غذاء متفرد بذاكرته التي تشمل جميع المعلومات الخاصة به و تحدد طاقته. هذه الطاقة قد تؤثر إيجابا أو سلبا على مدى الصحة الجسدية و النفسية.

كلما كانت طاقة الغذاء حية وقادرة بدورها على إعطاء الحياة من جديد مثل الخضر أو الفواكه الطازجة التي يمكن زرع بذورها، المياه الطبيعية، المكسرات النيئة بكل أنواعها، المخمرات..كلما نشأت في الجسم طاقة حية تساهم في إحياء الخلايا و إصلاح التالف منها.

وكلما كانت طاقة الغذاء ميتة أي ليس لها القدرة على إعطاء الحياة بدورها كالمعلبات، المواد المصنعة، المواد الحافظة….كلما أدى ذلك إلى الإنخفاض في طاقة الجسم و بالتالي سهولة تعرضه للأمراض.

المرض ما هو إلا حالة إختلال في التوازن تعرض لها الجسم عبر تراكم الطاقات السلبية لفترة طويلة والتي يمكن تعديلها عن طريق التحرر من هذه المشاعر ( اقرأ : علاقة الخوف والضغط النفسي بالصحة والمناعة ) و إدخال غذاء متوازن يناسب كل حالة. فمثلا الشخص الذي لديه ضغط  دموي يناسبه غذاء خال من الملح، أما الشخص الذي يعاني من مرض السكر فالغذاء المناسب لحالته الصحية هو غذاء خالي من السكريات و هكذا حسب الحالة الصحية التي يتمتع بها الجسم.

الوعي بنوعية الغذاء و تعديله حسب حالة الشخص الجسدية و النفسية ( اقرأ : مقارنة بين عدوى المشاعر وعدوى الفيروسات ) كفيل لإستجابة الجسد لعملية التشافي الذاتي و تطورها تدريجيا.

****

🔥 النية

هل سألت نفسك “ماهي نيتي وراء إهتمامي بالأكل الصحي” ؟

هناك من سلك هذا الطريق خوفا من الإصابة بالأمراض، خوفا من الوضع الحالي، إتباعا للمحيطين به و الأقرباء، إتباعا للوعي الجمعي…. هذا الطريق يسمى ب “الهروب من…أو بعيدا عن…” و هو طريق يبعدك حتما عن هدفك لأنه نابع من شعور نقص و ٱحتياج…. و كل شعور نحتاجه و نقاومه يزيد و يتفاقم في حياتنا.

وهناك من إختار بوعي أن يقتني لجسده الغذاء المفيد، الغذاء الحي، الغذاء العالي الجودة، الغذاء النقي لأنه يحب ذاته، لأنه يحترم نفسه، لأنه يريد أن يزيد من نشاطه و حيويته، لأنه يريد أن يصبح أصح و أقوى…. هذا الطريق يسمى ب “نحو…” و هو طريق يقربك من هدفك لأنه ينبع من الشعور بالإكتفاء.

حاول أن تجيب بصدق مع نفسك و أن تحدد نيتك من إختيارك هذا المسار. إن كانت نيتك نابعة من “الهروب من…” عدلها و ٱختر نية أصح، نية توصلك لهدفك بكل حب و يسر و سلام، نية نابعة من شعور جيد.

****

🔥 لماذا نأكل؟

هل طرحت على نفسك هذا السؤال من قبل ؟

طبعا معضمنا نضن أننا نأكل لأننا نشعر بالجوع

هاذا صحيح…المفروض أننا نأكل لما نشعر بالجوع ..

طيب هل كلما نأكل نحن نشعر بالجوع؟

راقب نفسك قبل أن تأكل و اسأل نفسك هذا السؤال:

هل أنا حقا جائع؟

لماذا أريد أن آكل الآن؟

إذا كان جوابك “أنا لست جائع” أرجوك لا تأكل

هذا يعني فقط أنك تريد أن تشبع مشاعر سلبية لديك بالأكل !

مشاعر سلبية مثل: أنا غير مكتفي، أنا حزين، أنا غاضب، أنا أشعر بالملل، أنا أشعر أنني غير محبوب….

لما تأكل لإشباع مشاعرك السلبية فسوف تشعر بالسعادة عند الأكل و ربما قليلا بعد الأكل لأنك زودت نفسك بالدوبامين التي ينتجها المخ خاصة بعد تناول السكريات لكن بعد وقت قليل، لما تخلص أكلك سوف تزيد عندك مشاعر التأنيب و الحزن و الإحساس بالذنب و الضياع…. و المشاعر السلبية اللي دفعتك للأكل لن تختفي كما كنت تضن بالأكل! بل إنها قد تتفاقم لأنك لم تتقبلها، تنظفها و تسمح لها بالرحيل….

هناك من يأكل ليغذي مشاعره و هناك من يأكل ليغذي جسده

لا تنسى، كن صادقا مع نفسك و إسألها دائما هذا السؤال قبل أن تأكل:

هل أنا حقا جائع ؟

جاوب بصدق، كن شجاعا و تحرر من مشاعرك السلبية التي تدعوك للأكل بدون سبب !

جسدك يستحق!!

صحتك تستحق!!

اقرأ : الاكل و الصورة الذهنية للجسم و قناعات الظل المرتبطه بهذا الامر

****

🔥 حصنك في مناعتك💪😍

ماهي الخطوة التي ٱتخذتها لتقوية جهازك المناعي يا ترى؟
هل بدأت و أنت في منزلك بعمل تمارين رياضية؟ هل أنت ملتزم بانتظام؟
هل غيرت من أكلك؟ هل قللت أو ٱبتعدت عن الأغدية التي تخفظ من مناعتك؟
هل تعرف ما هي الأغذية التي تعمل على تقوية مناعتك؟ و هل أدخلتها في غذائك اليومي؟
ماذا عن تنفسك؟ هل تراقبه؟ هل طورته؟ هل تشعر بالضيق في التنفس؟ هل وجدت الحل لذلك؟اقرأ :التنفس العميق
ماذا عن هواياتك؟ هل تخصص وقت في اليوم للترفيه؟ لعمل ما تحب؟
و مشاعرك ؟ أتعلم أن القلق و الخوف يخفضان المناعة؟ هل تعلم أننا عندما نشعر بالخوف أو الحزن جسمنا ينتج الكورتيزول بكميات كبيرة؟ هل تعلم أن هذا يضر بجهازنا المناعي؟ اقرأ : من أسباب انخفاض طاقة وحيوية أجسامنا وإضعاف المناعة ضد الأمراض

إليك بعض النصائح للحفاظ على مناعتك و تقويتها إن أردت :

– إلغي تماما السكر الأبيض من طعامك، فهو يعمل على زيادة الالتهابات في الجسم و يخفظ المناعة. يمكن استبداله بالتمر أو الموز أو العسل العضوي في الأول👍 اقرأ : مضار السكر الأبيض و خدعة عصير الفواكه

– تجنب الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين كالدقيق الأبيض و المعجنات و استبدلها بدقيق الأرز أو اللوز أو الحنطة السوداء أو جوز الهند. اقرأ : تجنب هذه الأغذية لصحة أفضل

– تجنب حليب البقر و مشتقاته لأنها تعمل على زيادة إنتاج البلغم وزيادة حامضية الجسم وهذا يؤدي إلى زيادة الالتهابات… استبدله بحليب الماعز أو اللوز أو حليب جوز الهند أو بمشروبات أخرى.

– أكثر من تناول العصير الأخضر لغناه بالمعادن و خاصة البوتاسيوم الذي له دور فعال في زيادة قلوية الجسم.

– حاول ٱستبدال الملح الأبيض المكرر العادي بملح طبيعي كملح الهمالايا مثلا الذي يحتوي على كميات متوازنة من الصوديوم و البوتاسيوم و المغنيسيوم. الملح المكرر الأبيض قد يحتوي على ألومنيوم و نسبة المعادن فيه غير متوازنة: لا يحتوي على بوتاسيوم و لا على مغنيسيوم.

– زود كميات الفيتامين C في طعامك و التي تعمل على رفع جهازك المناعي كالحمضيات الموسمية العضوية: برتقال،ليمون… أو خذ مكملات طبيعية لهذا الفيتامين من 1 إلى 3 غرام يوميا.

– الفيتامين D3 مهم جدا و انخفاضه في جسمك يعمل على ٱنخفاظ مناعتك، زود إذا جسمك بهذا الفيتامين إما عن طريق تعرضك للشمس يوميا أو عن طريق المكملات الطبيعية.

– المغنيسيوم يساعد جسمك على الإسترخاء و له دور كبير في العديد من التفاعلات الكيميائة، عليك إذا بالأطعمة الغنية بالمغنيسيوم كالموز و التمر و التين المجفف العضوي أو بالمكملات الطبيعية من 200 إلى 400 مغ يوميا.

– عنصر الزنك مهم أيضا لتقوية المناعة حيث أنه يدخل في انتاج و تقوية حمض المعدة مما يعمل على تحسين عملية الهضم، عليك إذا بالأكلات الغنية بالزنك كالسمك و العدس أو المكملات الطبيعية : من 10 إلى 50 مغ يوميا.

-زيت الأوريغانو مهم جدا لأنه يعتبر مضاد لالتهابات الحلق و يعالج مشاكل الجهاز التنفسي و يعمل على تقوية الجهاز المناعي.

– تجنب كل ما يحتوي على المعادن الثقيلة التي قد تدخل إلى طعامك عبر أواني الطبخ و ٱستبدلها بأواني الستانلس ستيل أو الأواني الزجاجية.

– مارس التنفس البطني العميق الذي يساعد جسمك على الإسترخاء و يزوده بكمية كبيرة من الأوكسجين.

– أشرب الكثير من الماء على مدار اليوم، كل خلايانا تحتاج إلى الماء و هذا يساعد أيضا على تنظيف الكليتين خاصة من المشاعر السلبية المتخزنة فيها.

طبعا يجب التدرج في كل شيء، إذا أنت معتاد على أكل مثلا السكر و الخبز و الحليب يوميا، إخفظ الكميات تدريجيا حتى تتعود رويدا رويدا على التغيير 🙏👍

أنت مسؤل 👌حافظ على صحتك و جسدك و مناعتك 👍

المصدر : الوعي الغذائي و الصحي

****

🔥 تمرين لتقوية المناعة:

سواء كنت بصحة جيدة أو شعرت ببعض الأعراض العابرة أو كنت تعاني من مرض معين، فقم بهذا التأمل بصفة مستمرة الى جانب ممارسة الحضور 👌

لما يكون لديك بعض الوقت، تحديدا بالليل قبل النوم أو في الصباح فور الاستيقاظ، أغمر كل جسدك بوعيك من خلال التركيز عليه.

اغمض العينين، استلقي على ظهرك، ركز على أعضاء جسدك: الرأس، الصدر، البطن، اليدين، الرجلين … و ابدأ باستشعار الطاقة الحيوية المخزنة بداخل كل عضو و ذلك بالتركيز على كل واحد لمدة 15 ثانية.

بعد ذلك، اترك تركيزك يعبر كل جسدك مثل موجة البحر…من الرجلين إلى الرأس و العكس.

لن يأخذ منك هذا التمرين سوى بضع دقائق. استشعر بعد ذلك جسدك الطاقي بالكامل كحقل موحد و خلي تركيزك على هذا الإحساس لبضع دقائق.

طوال التمرين، كن حاضرا بعمق في كل خلية من جسدك.

لا تقلق اذا ذهبت بك الأفكار بعيدا، فقط لما تلاحظ ذلك، عد بتركيزك إلى جسدك الطاقي.

بقلم ايكهارت تول

****

🔥 التعافي يحدث نتيجة لإستعادة التوازن👇

توازن: تتعافى

تستمر في الإتزان: تستمر في التعافي

تعبت، إنجرحت، خسرت، أخطأت، مرضت، إنصدمت، خفت، زعلت، غضبت، ضعفت، إختل توازنك…

🧿 قم بإعادة إتزانك 

بقلم مزيد المطيري

اقرأ : 💖💖الاسباب النفسية للامراض💖💖 و 💖💖مبادئ في علم الطاقة ( البرانيك هيلينغ )💖💖

تنويه : هذا المقال من باب الاجتهاد، بالنسبة لمقادير المكملات هي تقريبية!

💎 أنصحكم أحبتي بقراءة كتاب  ” العلاج و الشفاء ” للكاتب ” ديفيد هاوكينز ” :

لتحصل على نسختك الورقية من هذا الكتاب العميق، سجل في هذه المكتبة العالمية  ” جملون ” و احصل على أي كتاب تريده باللغة العربية أو الأنقليزية في أي مجال “كتب تنمية ذاتية، كتب صحة، كتب أطفال،كتب طبخ صحي، كتب سير و كتب أسرة و كتب أدب و خيال و كمبيوتر …” و استغل التخفيضات و العروض المتاحة كل شهر و كل موسم، الكتاب سيصلك الى باب بيتك بعد بضعة أيام من الطلب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lIYuXr

ان كنت مسجلا في المكتبة سابقا، توجه مباشرة لهذا الرابط لكتب ” ديفيد هاوكينز ” :

https://bit.ly/3fC64L4

ان كنت مسجلا في المكتبة سابقا، توجه مباشرة لهذا الرابط للحصول على نسختك الورقية من أي كتاب تريده : https://bit.ly/2lH9XqQ

اقرأ أيضا : 💖💖الشيخوخه عباره عن توجيه خاطئ للتغيرات التي تجري في الجسم💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 تكلس الغدة الصنوبرية و كيف نقوم بازالة الكلس 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 السر الأعظم 7 و 8 و 9 💖💖

اقرأ أيضا :  💖💖صيدليتك في جسدك💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 قبائل الهونزا 💖💖

—————————————————————-

إعداد : خلود عزيّز

رابط  خلود عزيّز على الفيسبوك

رابط مزيد المطيري على تويتر

رابط الوعي الغذائي و الصحي على التليجرام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.