💖💖 وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا 💖💖

0 2٬047


..وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا..

وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا ۖ إِن كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلَا أَن رَّبَطْنَا عَلَىٰ قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ❗(10)القصص

لفظ فؤاد.. جذره (فد) ..فاد ..يفيد..مفاد..يفد..فدى..فائد..فؤد..فؤاد.. ..
لفظ (فد) ..منها تأتي (الفائدة)..(فائدة الخير من الخير)..أي يعود عليه بالخير..كما في..فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ .. فالشر يرتد شرا..وليس منه فائدة..أي ليس بـ (فؤاد)..أما الخير يرتد خيرا فهو مفيد..أي له (فؤاد)..أي هناك رابط يربط الفعل بفاعله ..❗

🔥 وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَى فَارِغا..❗
فارغا.. فرغ.. فراغا.. .. وفارغ…لا تعني ..Empty .. فَإِذَا فَرَغْتَ فَانصَبْ  وَإِلَىٰ رَبِّكَ فَارْغَب ..
فارغا….فرغ.. سَنَفْرُغُ لَكُمْ أَيُّهَا الثَّقَلانِ…وفارغا..منها راغ…فَرَاغَ عَلَيْهِمْ ضَرْبًا بِالْيَمِينِ….فَرَاغَ إِلَىٰ أَهْلِهِ فَجَاءَ بِعِجْلٍ سَمِينٍ….راغ إلى آلهتهم..مال إليها خفية…وراغ من الروغان..وعدم الثبات….❗

🔥 لَوْلَا أَن رَّبَطْنَا عَلَىٰ قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ..❗
الفؤاد..يختلف عن القلب..فالفؤاد هو الذي يستقبل المعلومات..للقلب…منها المرئية..نظر المادي المجسم..والغير مرئية..البصيرة..من البصر..وهو نظر العقل المجرد..كالبصائر في الدين والعلم ..والعينان هما … مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَىٰ ..❗
أم موسى توقف فؤادها عن استقبال المعلومات لعدم الرؤية الواضحة.. وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَارِغًا ۖ..فاعتمدت على رابط القلب..المقلب..المنقلب..لتسيطر على الموقف..و لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ…❗

🔥 وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ أُمِّ مُوسَىٰ أَنْ أَرْضِعِيهِ ۖ ..❗ 
المشغل التكويني لعقل موسى يبدأ برضاعته…رضاعة أولية..أساسية..من الأم…والرضاعة لا تكون الا من الأم الحقيقية….رضاعة أصلية..كما هي البرامج (الأولية) الأصلية التي يضعها مصنعو الحاسوب في الـ (hard disk)..مثلها مثل أي آدمي حين يكون في نشأته الاولى في “رحم” أمه البيولوجية..❗
ولنفهم كتاب الله علينا بالسمو فوق الماديات..واحلال المجرد محل المادي..وبالتالي يكون معنى الرحم الاحتواء..الرحم الأم ..والأم هو الرحمن ..الرَّحْمَٰنُ عَلَّمَ الْقُرْآنَ خَلَقَ الْإِنسَانَ عَلَّمَهُ الْبَيَانَ..وهوالعالم الأم..عالم المعلومة الحق..وعالم الأمر…❗

🔥 فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ..❗ 
اليم..جذره يم..يمن..أيمن..نمى..نمو..من..ولتقريب المعنى ..ألقي الحاسوب في أسواق العلوم… والتكنولوجيا..البرمجيات والحواسيب والمعدات التكنولوجية المتطورة…كما ألقي يوسف في الجب ليلطقته بعض السيارة.. ..فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ ..حازه آل فرعون..المشتري..الراغب بتشغيله.. وبالتالي فرعون يحتاج تثبيت برامجه الخاصة وفق اجتياجاته… وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ ۖ…❗
وبما أن المشغل التكويني لعقل موسى بدأ رضاعته من الأم..وبالتالي…موسى… لن يسترد فاعليته التكوينية التي (كونها المصنع الأم) أم موسى…الرحمان ..من برمجيات غير أصلية ..فرعونية..❗

🔥 وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ..❗
….ولكي يمتع المشتري بكل خصائص الجهاز وبفائق الاداء عليه تثبيت..البرامج الأصلية المتطورة…وإذا كان هناك عيب في البرنامج لن يتقبله جهاز الحاسوب..أي لن تكتمل الرضاعة…كذلك عقل موسى….وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ.. فيكون رد موسى لأمه.. ” إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْك ِوَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ }القصص7..وبتثبيتها وتشغيلها.. يتبلور ويتشكل موسى العقل……حتى اكتماله معرفيا وارتقائيا ..وكان “انسان”..كما تم تصميمه من مصنع الأم.. في أحسن تقويم…❗

🔥 وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلَا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْءانُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلاً❗.الفرقان32

من المصحف نفهم أن الرحمان..هوعالم الأم..عالم المعلومة الحق..وعالم الأمر..هو الذي رتل القرءان (ترتيلا) فهو الذي بنى موضوعية القرءان..ومن هذه الآية نفهم أن القرءان لو (نزل في العقل) جملة واحدة لا فائدة منه.. أي لا تثبت فائدته (ثبات الفؤاد)….

فالقرءان خارطة بناء الانسان.. وله قواعده.. يقرأ..يتلى..ويرتل.. كما هي خارطة البناية..
أو خارطة جهاز الكتروني…فهي لا تتنزل في عقل المهندس جملة واحدة…بل يحتاج المهندس أن يقرئها..ويتلوها..ويرتلها..مفصلا.. مفصلا..فتتحول بيد المهندس الى (قصاصات) اي (قصص).. تقرأ على مكث فاين (يمكث) المهندس وفي اي مفصل من مفاصل التنفيذ.. حيث يكون مكوثه.. يكون للتنزيل القرءاني قصاصة منه…?وَكُـلاًّ نَّقُصُّ عَلَيْكَ مِنْ أَنبَاء الرُّسُلِ مَا نُثَبِّتُ بِهِ فُؤَادَكَ وَجَاءكَ فِي هَـذِهِ الْحَقُّ وَمَوْعِظَةٌ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ❗هود120

💎 الخلاصة:
الفؤاد هو المحصلة المفيدة..التي تتحصل في العقل ..مستودع لتخزين المعلومات..أرشيف سجلات كما هو الحاسوب….فان لم تكن مفيدة… فلا ثبات للفؤاد…كما هو المصحف اليوم.. فهو يقرأ.. الا أن أحدا من المسلمين لا يستفيد منه…( لا ثبات للفؤاد)..لأن كتاب الله يحتاج للبصر وليس للنظر..والبصر هو نظر العقل المجرد والعينان هما نظر المادي المجسم.. والناس صُم بكم عمي ولا يَرَوْن في كتاب الله الا الأشخاص.. والتاريخ. والجغرافيا..والنساء والنكاح………❗

ولا احد يعرف مثلا مقامات الأنبياء الموصوفة في الكتاب.. ولا يعرف الناس حقائق النفس..وجوهرها..ولا الإنسان الذي من أجله أنزل القرءان..ولا الملائكة..وابليس..ولا الشيطان معرفة قرءانية.. 
بل يتعامل الناس مع تلك الصفات (على غير ثابت) يثبت لديهم..وبالتالي يكون الفؤاد غير ثابت…فارغا… عند من لا يفقه كتاب الله….

وكانت النتيجة أن عقيدتنا تعرضت منذ العصور الغابرة إلى نوع من التخاريف.. أو الخيال المتفق عليه.. فوصلنا الخطاب الديني سقيما..عقيما…أنتج دينا لا علاقة له بالإنسان.. ولا بالحياة.. بل خارج الحياة…❗ 
وبالتالى نكون قد أنتجنا أجيالا عقولهم مشوهة.. فاقدة لقدرة التفكير والإبداع .. كالأنعام والبعض منهم كما نرى على السّاحة أضل سبيلا ….❗

دمتم سالمين ودام وعيكم..






 اقرأ أيضا :

?? وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْوَانًا عَلَى سُرُرٍ مُتَقَابِلِينَ ??

??وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ??

??وَيُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُحِقَّ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَيَقْطَعَ دَابِرَ الْكَافِرِينَ??

??فاذا خفت عليه فألقيه في اليم , ولا تخافي ولا تحزني??

??إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ??

??وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا??

??” إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا”??

??سر الأسْـرار  : ﴿ لَا إِلَٰهَ إِلَّا اللَّهُ ﴾??

 ??الا بذكر الله تطمئن القلوب??

??فيلم حياتنا السينمائي 1??

??لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ??

?? ذَٰلِكَ يَوْمُ الْخُلُود ِ??

————————————————————

بقلم : محمد الصادق العايب

رابط محمد الصادق العايب على الفيسبوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.