??لم يكن لمحمد أي ازواج!??

0 1٬305

? أيها المسلم، هل تعلم أنه حسب الكتاب لم يكن لمحمد أي  ازواج ؟
نعم أقولها واكررها بأن القرآن لم يذكر بأنه كان لمحمد أزواج ولم يتكلم بتاتا عن حياته الشخصية وبالدليل آية آية!

? أولا لا بد من هذه المقدمة لنفهم (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ) هذه الآية أيها المسلم تخاطبك أنت كذالك لأن لك لسان ولك لون. يعني أنت لك لسان والفرنسي له لسان والأمريكي له لسان إلخ..

? بعد أن فهمنا معنى اللسان هيا ندخل في الموضوع :
حين يكون هناك علاقة بين رجل وامرأة تسميها شريك حياتك مثلا أو زوجتك وهكذا كل لسان يضع لتلك العلاقة إسم ويجب أن تحترم ذالك الإسم!
في لسان القرآن شريكة الرجل يسميها امرأت ويجب أن تحترم هذا اللسان ولهذا هو يقول لك!
? امرأت لوط وليس زوجة لوط ( وَامْرَأَتَ لُوطٍ ۖ)
? امرأت عمران وليس زوجة عمران (إِذْ قَالَتِ امْرَأَتُ عِمْرَانَ )
? امرأت نوح وليس زوجة نوح (امْرَأَتَ نُوحٍ )
? امرأت فرعون وليس زوجة فرعون (وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ)
? امرأت العزيز وليس زوجة العزيز (امْرَأَتُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا )
حذاري امرأت وليس امرأة!

الآن بعد أن عرفنا أن شريك حياة الرجل حسب الكتاب تسمى امرأت وقبل أن نشرح معنى الزوج والزوجات هيا بنا نعرف من هم النساء :
بكل بساطة أنت حين تكون مع العائلة الكبيرة أبوك وأخوك وتريدون الذهاب مثلا لوليمة أو سفر، تدخل للمنزل وتقول * هيا بنا يا نساء بسرعة *
هنا أنت حين قلت * يانساء * تقصد زوجتك وابنتك وأمك وزوجة أخيك يعني كل من هو موجود من النساء!

ولهذا حين تسمع ( يا نساء النبي ) هي مجموعة متنوعة من النساء وسنرى من هم ولهذا دائما تجد في الكتاب ( يا نساء النبي ) وليس ( يا أزواج النبي ) وحين يكون الخطاب للنبي تجد ( قل لازواجك ) وليس ( قل لنسائك ) وسنرى لماذا؟
? الآن بعد هذا نرجع لمعنى الزوج في الكتاب فهو أي شيء يلازمك طول الوقت فهو زوج ولو كانت فكرة ومنها أخذنا نحن كلمة زوجة لأنها دائما ملازمة معنا ونعيش في نفس المنزل!
تمعنوا في هذه الآية (وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ (5) إِلَّا عَلَىٰ أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ) بالله عليكم حتى الطفل لا يفكر أن يقول لرجل أنه غير ملوم أن يجامع زوجته! فهذا معروف! هل تعتقدون أن الله يقول لكم لن ألومكم عن أزواجكم فهذا حشو إذن عندنا خلل في الفهم!
حين نرجع للآية فهي تتكلم عن مجموعة! إذا كانت فيها صفات معينة فإنها ستفوز وتفلح حتى في الآخرة وهذه الصفات تبدأ ب (الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ) وتنتهي ب (وَالَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ) وكل مجتمع يعتمد على الصلة فيما بينه على هذه الصفات فإننا نراه حتى نحن متقدم!
إذن الآية تتكلم عن مجتمع و من تلك الصفات ( وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ) حين نعرف فروجهم، نعرف الأزواج وحسب اللسان فروجهم هي أسرارهم لأنه مثلا مريم عليها السلام (وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا ) يعني احصنت سرها وهذا السر كان هنا ( وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنثَىٰ ۖ)!
إذن الفروج هي الأسرار ويمكن أن تكون جيدة أو العكس يعني فيها عيوب ولكن تبقى أسرار ( أَفَلَمْ يَنظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِن فُرُوجٍ ) يعني ما لها من عيوب!
? الآن بعد أن اتضحت الأمور هناك شيء مهم وهو كما قلنا الكتاب له لسان لا يتغير والبشر لهم لسان يتغير حسب التقدم!
مثلا اليوم عندنا كلمة * فايسبوك * لم تكون من قبل ولهذا كل جيل يقرأ الكتاب حسب لسانه!
نحن في لساننا نقول مستشارين الرئيس و مستحيل أن لا يعرف المستشار أسرار القضية وما يدور في الكواليس وكذالك كل شخص لا حول له ولا قوة أمام أوامرك فهو ملك يمينك مثلا المدير لا بد أن يطبق أوامر الرئيس وإلا سيطرده! هنا أصبح المدير ملك يمين الرئيس وفي نفس الوقت الموظف هو تحت أوامر المدير فإذا لم يطبق أوامره فسيطره! إذن هو ملك يمينه وهكذا نحن كلنا ملك يمين الآخرين وفي نفس الوقت لنا ملك اليمين!
الآن عرفنا أن الفروج هي الأسرار والأزواج هي كل من يلازمك مثلا المستشار هو دائما ملازم للرئيس وكذالك فهمنا ملك اليمين وهكذا أصبح عندنا « لأسرارهم حافظون إلا على مستشاريهم مثلا وملك يمينهم فإنهم غير ملومين ولكن لا يجب التعدي إلى أسرار الآخرين فأولئك هم العادون * وهذا في كل الميادين!
? الآن نطرح السؤال الآتي وهو إذا كان الله يقول مرارا أنه أرسل الرسل رحمة للعالمين فيجب أن نرى تلك الرحمة بأعيننا ونعيشها يعني لا تقول لي سأنفعك بشيء وأنا لا أرى ذالك الشيء الذي نفعتني به!
مثلا (ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا ) أين هي رحمة زكريا لنتذكرها وماذا نستفيد من قصته!
الجواب عن رحمة الأنبياء لنا سأقولها بإختصار بدون أن أذكر الآيات لأننا بذلك سنخرج عن الموضوع!
سليمان وداوود رحمتهم لنا هي بدأ استخراج خيرات الأرض يعني المعادن وكذالك الصناعة والعمران!
أنت حين تركب في سيارتك هل فكرت من الذي جاءته فكرة عجلات تحمل عربة! أنا لا أتكلم عن محرك، فأنت تعرف من اخترعه ولكن من الذي جعل ذالك الشخص يفكر في محرك لولا أنه رأى أمامه عربة وعجلات!
أنت حين تسير في الطريق السريع بسرعة 140 كلم في الساعة وتخرج يدك ألا تحس بأن الرياح تجري معك! هل فهمت ما معنى سخرنا لسليمان الرياح “وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ
هل عرفت المشكلة التي وقعت فيها حين لم تقرأ الكتاب بلسانه ولغوت فيه بلسانك الذي تسميه اللغة العربية!
? نعود للموضوع، رحمة سليمان وداوود هي الصناعة والعمران. بعدها رحمة زكريا وعيسى هي في الميدان الطبي!
حين يكون عندنا موارد أولية وبشرية وكذالك عندنا مجال طبي ولكن عندنا سياسة فاشلة فإن المجتمع سيبقى متخلف ونحن نرى ذالك هناك دول فيها موارد ولكن سياستها فاشلة واستبدادية! النتيجة التخلف ولهذا كانت آخر رحمة وهي المجال السياسي الذي جاء به محمد عليه الصلاة والسلام!
ولهذا أنت حين تقول لماذا لا يأتي رسول آخر! الجواب وماذا تريد منه!
عندك الصناعة والطب والعلم والسياسة! فماذا تريد أكثر يا أيها الخليفة في الأرض! اعتمد على نفسك وأتبع ما أوحي إليك كجماعة وما في فطرتك كفرد وعبِّر لربك أنك تستحق نفخة الروح!
? نرجع للموضوع محمد كان عليه تأسيس دولة الشورى والتعددية ولكن مستحيل أن يستطيع فعل ذالك لوحده ولهذا (وَلَوْلَا رِجَالٌ مُّؤْمِنُونَ وَنِسَاءٌ مُّؤْمِنَاتٌ لَّمْ تَعْلَمُوهُمْ) سيكون المنشور طويل ولهذا سألمح فقط وأنتم تعرفون الآيات!
محمد كان بحاجة لمستشارين ( وشاورهم في الأمر) وحسب لسان القرآن هم الأزواج ذكور واناث وكذالك بحاجة للنساء وهم موظفين حسب لساننا وبعده المؤمنين هم كل من أقتنع بالنظام الجديد ولكن هناك شرط للكل وهو ( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ ) البيت هو إن صح التعبير منهج ولهذا مثلا نوح ( رَّبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا) هل سيدخل البيت المادي آلاف البشر هنا البيت معنوي وكذالك امرأت فرعون طلبت بيت يعني معنوي!
بمعنى أكثر وضوح أنت إذا انخرطت في حزب سياسي لأنه اقتنعت ببرنامجه فأنت في بيته!
ربما تسألني من هم أهل البيت وكم عددهم سأقول لك يا حبيبي أنا لا أعرف حتى أهل البيت الأبيض الأمريكي كم عددهم ومن هم لأنه كل الحكومة الأمريكية والمستشارين والموظفين إلخ كلهم أهل البيت الأمريكي ولهذا كل من كان حول الرسول من زوجات ونساء في حكومته هم أهل البيت! لا نعرف من هم بالضبط وكم عددهم ولهذا جاء الدعم من السماء للكل! لأنه أول مجموعة ستقوم بتمثيل النظام البشري الجديد ( إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)) ولكن هناك شرط للجميع وهو عدم التفكير في ما كان من قوانين من قبل والاعتماد على الجديد (وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَىٰ ۖ)
ولهذا مع ذالك كان هناك أخطاء وقع فيها المستشارين يعني الزوجات وهو أنه بعض هؤلاء المستشارين قاموا بتسريب أسرار الحركة الإصلاحية (وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثًا ). تمعنوا ربنا يقول أنه جماعة ( إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ) وهم يقولون * حفصة * يعني واحدة وعن أي حفصة يتكلمون وماذا نستفيد نحن.
هناك شيء مهم جدا! حذاري من استعمال المفرد المؤنث في اللسان المبين لأنه في الآية عندنا ( إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ) بعض يعني أكثر من واحد وبعدها هناك ( فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ مَنْ أَنْبَأَكَ ) ولهذا اعتقدوا ( قالت ) يعني فرد وهذا خطأ حسب اللسان ونحن نتعامل بذالك وهو عادي نقول * قالت الحكومة * والحكومة هي مجموعة تتكون من ذكور واناث وكذاك عندنا * ذكرت الحكومة* * نفت الحكومة * إلخ…
ولهذا حين قال (قَالَتْ مَنْ أَنْبَأَكَ) تعود على هؤلاء ( إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ) يعني مجموعة ولهذا التحذير من السماء جاء للمجموعة!
كل فسخ للعقد هو طلاق وبطبيعة الحال منه فسخ عقد الزواج بمعنى مثلا موظف أو عامل يتم فسخ عقد العمل معه فهذا طلاق ولهذا حين تم تسريب بعض الأسرار لبعض مستشارين محمد يعني الزوجات كاد ذالك أن يقود الى فسخ عقد العمل ويتم تبديل مستشارين يعني أزواج آخرين بصفات خير من الذين سربوا أسرار الدولة (عَسَىٰ رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا )..

حين قلنا حذاري من استعمال المفرد المؤنث وقلنا مثلا * ذكرت الحكومة * كذالك حذراي من المثنى في اللسان. فمثلا حين نقول * قبيلتان تقتتلان* هنا كل قبيلة تتكون من مجموعة فيها نساء ورجال وأطفال كذالك ( إِن تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا ۖ)تمعنوا ( قُلُوبُكُمَا ) الباء مرفوعة.
? نعود للموضوع مثلا رئيس الدولة هو يتكلم فقط مع النائب والمستشارين وليس مع كل المحيط من موظفين وغير ذالك ولهذا مع محمد نجد ( قل لازواجك) يعني يتكلم مع المقربين ولا يستطيع الكلام مع الكل ولهذا من الجانب الآخر نجد (ّيا نساء النبي ) وليس * قل لنسائك * خطاب عام و مع ذالك هناك في بعض الأحيان يكون هناك الخطاب مباشر للكل الزوجات والنساء والمؤمنين كما عندنا مثلا في الحملات الإنتخابية المرشح يتكلم مباشرة مع جمهور غفير متنوع وهذا ما كان يفعله محمد فقد كان عنده أمر بأن يقول في أحد المهرجانات أمام الجميع ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ) لأنه كانت هناك تصفية حسابات من المشركين المستبدين الذين لا يريدون النظام الجديد ولهذا جاء التحذير ومن الأحسن تغيير الملامح. حتى لا يكون هناك أذى لأتباع محمد!
هل لاحظتم شيء غريب وهو ( لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ) هل محمد له بنت أم بنات فكروا في معنى بناتك وكذالك اقرأوا الآية ما قبلها وما بعدها سترون العجب!
هناك شيء آخر وهو أنه حين تكون هناك منظمة إصلاحية مثلا يكون لها رئيس وبطبيعة الحال إذا كان هناك متطوعين يهيبون أنفسهم لخدمة ما هم مقتنعين به لا بد من الرئيس أن يدرس هل هذا المتطوع يصلح أم لا وهذا ما وقع مع محمد فقط أعطته السماء حق التصرف في المتطوعين وأن يقبل ما يصلح أو العكس (وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ) كما قلنا في المقدمة امرأت ليس هي امرأة هنا محمد له الصلاحية في القبول ولكن هناك شرط إذا تم هذا القبول ممنوع العمل مع ناس آخرين لأن الأمر حساس وهنا من فضلكم أفتح قوسين لأقول ولست متأكد!
كما قلنا الطلاق هو فسخ عقد كيفما كان والنساء و الأزواج لها معاني مختلفة فهل الطلاق الذي يتكلم عنه القرآن هو يهم ما بين الرجل والمرأة وليس شيء آخر يهم المجتمع لأنه الطلاق الذي نعرف يبقى للمجتمع هو من يحكم فيه خاصة حين يذكر بيوتهن ونحن نعرف معنى البيت حسب اللسان وكذالك تمعنوا هنا ( إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ) هل يعقل أن أقول لك زوجتك حلال عليك! إنه حشو! هذا الموضوع أفتحه للجميع فكروا معي الطلاق ربما حالة اجتماعية وليس بين رجل وامرأة ارجعوا للآية (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ )ّويجب الأخذ في الإعتبار الرجل هو كل من له القوامة من ذكر أو انثى والنساء كل من هو تحت القوامة من ذكر أو أنثى كما قلت فكروا معي!

? دعنا نتطرق الآن لمسألة زوجة زيد! صراحة لا أدري أنه في كل الآية ليس هناك من أراد أن يعرف معنى (قَضَىٰ زَيْدٌ مِّنْهَا وَطَرًا)! هل تريدون أن تقولوا شبع منها وترك الباقي للرسول وكذالك لم تفكروا في (وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ) يعني أراد فضحه!
بالله عليكم يا من تقرأ المنشور لو كنت مكان محمد وأردت أن تكتب كتاب وتوهم الناس هل ستقص هذه القصة في كتابك!
اسألوا أكبر دكتور في علم النفس سيقول لك لا يفعلها حتى أكبر بليد في العالم!
هل تعتقدون أن محمد ليس بذكي حتى يضع هذه القصة في الكتاب وماذا سيستفيد منها ولنفرض لم يضعها ماذا سينقص هل فهمتم؟
نرجع لأية وأقول لماذا لم تفكروا ربما الأمر له علاقة بحالة سياسية أواجتماعية!
لا تقول لي لها علاقة بأن يزوج الشخص زوجة من ربى هذه كارثة!
إذا كانت هذه الكلمة ( أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ) وكذالك هذه (زَوَّجْنَاكَهَا) هي من جعلتكم تلفقون القصة من فضلكم ماذا تفهمون من هذه الكلمات والكل موجود في نفس اللسان (وَكُنتُمْ أَزْوَاجًا ثَلَاثَةً)!

? هناك شيء مهم! أنا قلت بأن الكتاب لم يذكر أي شيء عن الحياة الشخصية لمحمد ولا عن زواجه. إذا كان هناك شيء خارج الكتاب فهذا شيء آخر لا أستطيع الجزم أنه لم يتزوج ولكن فقط من حقي أن أعرف معنى هذه الآية ( مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَٰكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ ۗ) .

? تمعنوا في هذه الآية (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ اللَّاتِي آتَيْتَ أُجُورَهُنَّ وَمَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ مِمَّا أَفَاءَ اللَّهُ عَلَيْكَ وَبَنَاتِ عَمِّكَ وَبَنَاتِ عَمَّاتِكَ وَبَنَاتِ خَالِكَ وَبَنَاتِ خَالَاتِكَ اللَّاتِي هَاجَرْنَ مَعَكَ وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ ۗ قَدْ عَلِمْنَا مَا فَرَضْنَا عَلَيْهِمْ فِي أَزْوَاجِهِمْ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ لِكَيْلَا يَكُونَ عَلَيْكَ حَرَجٌ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (50))
بكل بساطة حسب ما تعتقدون سنقوم بهذه المعادلة :
الآية فيها :
10 أزواج + ملك يمين بدون عدد الباب مفتوح حسب المعارك + من وهبت نفسها كذالك الباب مفتوح ليس هناك عدد معين يمكن واحدة يمكن اثنين يمكن عشرة لأن الآية تركت الباب مفتوح!
النتيجة لمن له عقل : من أرسل الرسالة لمحمد وقال له يجب أن يكون عندك أزواج وكذالك ملك يمين وكذالك من وهبت نفسها ويجب عليك أن تعدل بينهم جميعا وفي نفس الوقت يا محمد يجب عليك أن تفعل هذا ( يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۖ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ).
بالله عليكم كيف يقول لمن ارسل محمد ( وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ) وهو في نفس الوقت أغرقه في مجموعة من النساء بدون عدد من أين له الوقت من أجل الرسالة وماهي رحمته للعالمين! هل التمتع بالنساء وحتى ولو كان له نساء! فلماذا ذكر ذالك في الرسالة! فماذا ستستفيد البشرية بآخر رسالة!
لنفرض أن هذه الآيات لم تذكر هل من مشكل!

? الآن من فضلكم احكموا ولكن بدون تعصب بين ما تعرفونه وبين ما سأقوله لشرح الآية وانظروا أين هي الرحمة!
الآية تخاطب النبي وليس الرسول والنبي محمد يطبق ما جاء به الرسول محمد وهي تكوين دولة الشورى والتعددية وكما قلت لكم ان الزوج هو كل من يلازمك طول الوقت ومنها أخذنا نحن كلمة الزوجة وأنه ملك اليمين هو مثلا المدير هو يطبق كل ما يقوله له الرئيس، فحتى التلميذ في الابتدائي يقول لك هو ملك يمينه لأنه لا حول ولا قوة له أمامه وكذالك الموظف مع المدير وهكذا!
الآن نرجع لآية الأزواج الذي أحللنا لك كل المقربين يعني حسب لساننا مستشارين نائب رئيس أو سميها ما شئت وبطبيعة الحال لهم أجورهم يجب أن يعيشوا وكذلك ملك يمينك يا محمد كل من هم تحت أوامرك في تكوين الدولة المدنية الشورية وهم بدون عدد وكذالك المتطوعين حسب لساننا الذين وهبوا أنفسهم لخدمة القانون الجديد للبشرية وهم كذالك الباب مفتوح للكل بدون عدد ولكن بشرط أن محمد النبي الذي يطبق ما جاء به محمد الرسول له الصلاحية أن يقبل أو يرفض كل متطوع وذالك حسب الصلاحية!
الآن أين هي الرحمة؟
هنا محمد أصبح عنده الوقت للعمل وكذالك مساندة من الآخرين أزواج وملك يمين ومتطوعين ومن حق من أرسله أن يقول له ( ۖ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ) ما لكم كيف تحكمون وتريدون فرض لسانكم على اللسان المبين بقوة
وأخيرا يجب أن تعرف يا من تقرأ هذا المنشور أنه في نفس الآية ولأن القرآن حي يخاطب الأحياء فما جاء في آخرها يخاطبك أنت كذالك كفرد أو وكمسؤول.

(قَدْ عَلِمْنَا مَا فَرَضْنَا عَلَيْهِمْ فِي أَزْوَاجِهِمْ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ لِكَيْلَا يَكُونَ عَلَيْكَ حَرَجٌ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (50))
فكر فيها جيدا حذاري! الطلاق حسب اللسان ليس فقط كما تعتقد فحين يتم فسخ عقد عملك مع شركتك فهذا طلاق وبطبيعة الحال فسخ عقد بين رجل وامرأة فهو طلاق يعني كل فسخ لعقد كيفما كان هو طلاق حتى بين لاعب كرة قدم وناديه ولهذا حسب اللسان المبين لا تطبق الطلاق الذي تعرف على كل الآيات فهي تختلف حسب السياق كالصلاة !

تحياتي للجميع والله أعلم ???

اقرأ أيضا لحسان منصوري : ??قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ??

? احصل على نسختك الورقية من كتاب”الأجناس” للكاتب “آصف بن برخيا”، يصلك الكتاب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2qsEN8F

? احصل على النسخة الورقية من أي كتاب في أي مجال من هذا الرابط أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lH9XqQ

? سجل في هذه المكتبة العالمية و احصل على أي كتاب تريده باللغة العربية أو الأنقليزية في أي مجال “كتب تنمية ذاتية، كتب صحة، كتب أطفال،كتب طبخ صحي، كتب سير و كتب أسرة و كتب أدب و خيال و كمبيوتر …” و استغل التخفيضات و العروض المتاحة كل شهر و كل موسم، الكتاب سيصلك الى باب بيتك بعد بضعة أيام من الطلب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lIYuXr

 اقرأ أيضا :

??” إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا”??

?? طريقك للخروج من الظلمات الى النور ??

??إِلَّامَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ??

??فيلم حياتنا السينمائي 1??

??لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ??

———————————————————————–

بقلم : حسان منصوري

رابط حسان منصوري على الفيسبوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.