??الحقيقي سوف يتقبلك كما انت??

0 1٬447

? الحقيقي سوف يتقبلك كما انت :

? أي شخص
يحاول أن يلقي باللوم عليك!
أو يحكم عليك أو يصنفك!
ولم يتقبلك كما أنت!
مهما كان هذا الشخص!
صديق حبيب معلم مدرب معالج!
إفهم!
إنه يعاني أيضا!
من اللوم والجلد والحكم على نفسه!

ف تم عكس كتله المه التي بداخله عليك!

فتستفذ كتله المه!
فيبدا بإسقاط ورفض لكتله المه!
ف يحكم عليك!
لانه يرى كتله المه فيك!
ف يرفض المه!
من خلال الاسقاط عليك ورفضك!

ف تبدا في كتله المه
في سلب طاقتك وإمتصاصها!

لانه لم يحتويك ولم يتقبلك كما أنت!

فيبدا ب فرض سلطته عليك!
ب حجه تحليله لنفسك!

ف يجعلك تشعر بالشفقه على نفسك!
وتلعب دور الضحيه!

اقرأ : ??كتله الالم الداخليه??

المعلم الحقيقي :

سوف يستخرج لك الحلول دائما!
يلتقط مشكلتك بدون جلدك ومعاتبتك ولومك!

ويبدا بإستخراج الحلول مباشرة!

ف هو لم يجعلك تمارس دور الضحيه على نفسك وعلى الاخر ابدا!

سوف يضع في طريقك الحل ويجعلك تكتشف الحل بنفسك!

بدون ما تشعر انه يساعدك في إيجاد الحلول!

ف ترتفع ثقتك بنفسك وتبدا في عمليه التطور!

لكن
من يحاول فرض سلطته عليك!
ف إفهم
أنه يعاني مما أنت تعاني منه!

ف كثره الاحكام عليك!
تم فتح مجالات طاقيه بينك وبينه!
جعله يستهلك طاقتك ويسلبها!
بدون ما تدري!

ف حافظ ع طاقتك!
لا تسمح لهم!
بسلب طاقتك وتهديرها وتشتيتها!

طريقه الحمايه :

إفهم
إنك فريد مهما كانت اخطائك ودرجه وعيك!
لا تسمح لاي شخص ان يمارس سلطته عليك!
بالتحليل والتصنيف واللوم والجلد!

ف الحقيقي سوف يتقبلك كما انت!

لانه يدرك ان أدوار الأنا السفليه،
ليست عارا ولا شر!

لان الحقيقي،
يدرك ان قبوله للانا السفليه(قبول الالم)!
هي
البركه العظمى فيتحول الالم إلى حكمه!

لانه يدرك ذلك،
من خلال تجربته الخاصه!
لانه مر بها ويفهم ويدرك!
ان البرمجه نعمه وبركه عظيمه!
عندما تتخطها تتفجر الحكمه،
والنشوه واللذه والحب!
من داخل كتله الالم!

ف سوف يتقبلك كما انت!
ولن يتغير معك!
ولن يحاول التقليل من شأنك!
ليشعر انه هو الافضل!

اقرأ : ??توسع أبدي??

نصيحتي لك :
بقبولك الانا السفليه
هي
بركه عظيمه
ف لذلك
أعترف بنفسك!
لا تخجل من مرحله وعيك!
اطلب المساعده بحب!

ف الانا السفليه تتحرر!
عندما
يتم الاعتراف بها!
وتشليحها وفضحها!
وهذا ليس معناه رفض!

بل
قبول واعتراف بحب!
لان الانا السفليه،
تعمل في الظل والخوف والظلمات!

عندما تعترف بها!
تفقد قوتها وسيطرتها عليك!

وهي الخطوه الاولى والأخيرة،
هي ان تتقبل نفسك كما هي!
بدون تصنيف صح وخطا!
انت جميل كما انت في كل أحوالك!

اقرأ : ??هل تحب نفسك؟ ??

لان أسلحة كتله الالم،
هي الخفاء!
انك لا تعترف بها!
معنى ذلك أنك
لست متقبلها وترفضها!
فتقاومها فتقاومك!

فتشششعر بالعار من وجودها!

لاتخف! تكلم عن مشاكلك
لاي شخص يستطيع
ان يتقبلك كما أنت!
لانه
هو متقبل نفسه كما هي!

أكسر صورتك الذهنيه عن نفسك
ليتجلى
انت الحقيقي المتناغم مع الكل!
خليك صادق وشجاع في مواجهه نفسك!
لا تهرب من المك ب إسقاطه على الاخر!
ف دائما الداخل اقرب واسهل وايسر!
من الهروب لخارج بالتعقيدات والتيه!

ف الذي
يراك انت نفسه بصدق!
يراك أنت كما أنت بصدق!
لان
اكبر وهم هو وهم الانفصال!
عندما
تظن نفسك منفصلا عن الاخر!
ف الآخر هو انت!
بكل
ماتحمل الكلمه من معنى!

اقرأ أيضا ل ‘محمد عبد السلام’ :

??نهاية المعاناه : التحرر من المشاعر و المعتقدات اللاواعية المعيقة??

??أنت لست الجسد! أنت الكائن الفضائي الداخلي!!??

??كن أنت النور لنفسك! كن أنت معلم نفسك!??

??النيه بين الرفض والقبول ??

? احصل على نسختك الورقية من كتاب”المصالحة مع الذات” للكاتب “سامر الحداد”، يصلك الكتاب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/3465bUv

? احصل على نسختك الورقية من كتاب”رحلة مع الذات” للكاتب “عبد الحميد الدرويش”، يصلك الكتاب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2BMkAxb

? احصل على النسخة الورقية من أي كتاب في أي مجال من هذا الرابط أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lH9XqQ

? سجل في هذه المكتبة العالمية و احصل على أي كتاب تريده باللغة العربية أو الأنقليزية في أي مجال “كتب تنمية ذاتية، كتب صحة، كتب أطفال،كتب طبخ صحي، كتب سير و كتب أسرة و كتب أدب و خيال و كمبيوتر …” و استغل التخفيضات و العروض المتاحة كل شهر و كل موسم، الكتاب سيصلك الى باب بيتك بعد بضعة أيام من الطلب أينما كنت في العالم :

https://bit.ly/2lIYuXr

—————————————————————–

بقلم : محمد عبد السلام

رابط  محمد عبد السلام على الفيسبوك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.