🌍♾⛵ قصص من تشخيص الكارما : الكارما الطاهرة 🌍♾⛵

0 677

🌲📣⚜🦄💸🏹🔱🪙🌻 تشخيص الكارما ( الكتاب الثاني ) الكارما الطاهرة . الجزء الثاني . – 14 – سيرغي . ن . لازاريف ترجمة محمد سبلبل

– سأروي لك حادثتين :

ذات مرة كنتُ مُسافِراً في القطار . كانت جالسةً مقابلي أمٌّ شابة مع ابنتها الصغيرة ذات ال5 – 6 أعوام .

قمت بتشخيص حقل الفتاة تلقائياً ، فرأيتُ فيه الموت . السبب كان يعود إلى الأم التي كانت تضع ابنتها أعلى من الله.

طرحتُ على الأم ثلاثة أسئلة :

– هل تعلمين أنَّ على الإنسان أن يحب الله أكثر من أي شيء على الأرض ؟

نعم ، أعلم .

هل تعلمين أنَّ على الإنسان أن يحب الله أكثر من أولاده ؟

– أعلم ، لكني عاجزة عن ذلك حتى الآن .

– وهل تعلمين أن الله يسلبنا ما نضعه أعلى منه ؟

لم تجب . لكن بعد فترة رأيتُ أنَّ حالة حقل الفتاة قد تحسَّنت كثيراً. فهمَت الأم أمراً ما .

الحادثة الأخرى . ذات مرة طُرِحَ عليَّ سؤال :

– أنت تقول أنَّ الناس الأشرار والحقودين يمرضون ويُعاقَبون . كانت تعيش قربنا امرأة طيبة القلب وأمينة بامتياز . لم تقُل لأحد كلمة سوء يوماً . لكنها ماتت من السرطان ، وقد عانت كثيراً .

تفحصت حقل المرأة ، حقولَ أولادها ، فاتضح كل شيء .

كانت نفسها مستَعِدَّة لوضع عائلتها والرجل المحبوب أعلى من الله .

هي كانت تُدين زوجها الذي كانت تُطهَّرُ بواسطته ، لذلك ازداد تعلُّقُها ، فمَنَحَت حُبَّها كلَّه لأولادها .

الحبُّ المُوَجَّه أولاً للأرض ثم الله يقتل أسرع من الحقد . وبدأَت هذه المرأة بقتل أولادها بحبها ، فكادوا أن يهلكوا ، لذلك أُصيبَت بالمرض وماتت .

الموت السريع يُطَهِّر النفس أقل من البطيء . كان على المرأة أن تموت ببطء لكي لا تقتُلَ أولادها بحبها في الحياة القادمة …

****

تشخيص الكارما ( الكتاب الثاني ) الكارما الطاهرة . الجزء الثاني . – 13 – سيرغي . ن . لازاريف ترجمة محمد سبلبل

المرأة الشابة تنظر إلي بتَرَقُّب .

أقول لها :

تخيَّلي موقفاً ، نفس صبيَّةٍ مستعدة لوضع الرجل الشاب والعائلة أعلى من الله . هي تحب الشاب وهو يحبها ، ويريدان أن يتزوجا .

كلما كانت العلاقة العائلية أكثر استقرار أسرعت النفسُ في التعلُّق بالدنيا ، فاشتدت غيرتها ، فأصبحت هي أكثر عدائية .

قد تقتلُ عدائية الزوجةِ الزوجَ ، لكنَّ الأخيرَ متناغم ، غير متعلق بالدنيا ، لذلك ستموت هي . كيف يمكن إنقاذ حياتها؟

إن أعاق أحد زواجَهُما أو إن غيَّر الشاب رأيَهُ وتَزَوَّج أخرى . لكنها تُمنَحُ أكثرَ الاحتمالات رحمةً ..

هي تأتي إلى العريس قبل يوم من العرس وتجده في الفراش مع امرأة أخرى . هي لا تُدينُه وتحاول عدم قتل شعورالحب في نفسها . بهذه الطريقة يُزالُ تعلقها بالإنسان المحبوب والعائلة . بعد ذلك هما يعيشان في وئام تام ويُسمح لهما التمتُّعُ بعلاقة مستقرة .

تمرُّ 5 – 7 سنوات . تنسى نفس المرأة الألم الذي عانَتهُ ، فتبدأ الالتصاق بالدنيا مجدداً . ذلك يعني أنَّ المرض أو الموت يدنو مجدداً .

كيف يمكن إنقاذ حياة المرأة ؟

بطريقة بسيطة جداً … يخونُها زوجها ويُصاب بالمرض الزّهري .

مجدداً هي لا تُدينه . هما يتعالجان وبعد ذلك يعيشان 5 – 8 سنوات في تناغم . لكن نفسها تتعلق مجدداً بالعائلة وزوجها ،

وفي أحد الأيام يأتي الزوج ويضعها أمام الواقع :

” عزيزتي ، أنا لدي امرأة أخرى ، وأنا سأعيش معها ” .

تجهل الزوجة أنَّ بهذه الطريقة تُنقَذُ حياتُها ، لكنها لا تغار ولا تزعل :

” أنتَ لا علاقة لك بما يحصل ، أنا أتقبل كل شيء كمقدر من الله ، وأنا لا زعل لا إدانةَ ولا غيرةَ في نفسي “.

تَمُرُّ عدة أشهر . عندما تنفصل نفسها عن الأرض نهائياً وتنطلق لله يعود إليها زوجها مجدداً ، فيعيشان في وئام تام .

كل ما ستُحبينه أكثر من الله سيُسلَبُ منكِ ويُدمَّر . إن كنت تريدين إمتلاك زوجٍ وعائلة مستقرة صلِّ من أجل أن تحبي الله أكثر من عائلتِكِ وزوجكِ وأزيلي أبسط الزعل ، الإدانة والغيرة .

ذَكِّري أولادك دائماً بأنَّ حب الله أهم من أي شيء .

تسأل المرأة مستغربة:

– وكيف كان يعيش الناس سابقاً ؟

عندما يصلي الإنسان باستمرار ، تُحلِّق نفسُه فوق الأرض وتُطَهَّر ، وفي هذه الحالة حين يحب إنساناً آخر هو بكل الأحوال يُحِبُّ الله أولاً .

في وصايا الكتب المقدَّسة سبق أن أُعطِيَت العلاقة الصحيحة بالعالم .

بالمبدأ ، الإنسان أنبوب معوي لديه وظيفتان أساسيتان .

الأولى – الطعام ،

الثانية – التناسل ،

أي كما قال الشاعر :

الحب والجوع يحكمان العالم

. لكن فجأة يأتي موسى ويُعلِن :

” الطعام ثانوي ، ويجب منح أول شعور سعادة لله وليسَ لصحن الحساء “.

فبدأ الناس يُصلون قبل تناول الطعام ليشعروا أولاً بحب تُجاه الله ثم تهدئة الجوع .

أما المسيح فقال أنَّ الحبَّ البشري والتناسل المرتبط به ثانويان كذلك ،

– يجب منح أول شعور حب لله ، أي حبَّ الله أولاً ، ثم الحبيب .

تقعُ في أساس كل شيء وظيفةُ الإنسان الأساسية – حبُّ الله .

.من دون هذه الوظيفة لن يكون هناك طعام ولا تناسل . إنَّ كل شيء حي مُختَرَقٌ بالحب ، الروحانية والوِحدة العليا مهما كان المستوى الذي يقع فيه الكائن الحي .

اللاعضوي يتوق إلى الوحدة كذلك ، لكن ذلك يتجلى بطريقة مختلفة بعض الشيء

****

تشخيص الكارما ( الكتاب الثاني ) الكارما الطاهرة . الجزء الثاني . – 12 – سيرغي . ن . لازاريف ترجمة محمد سبلبل

يسألني رجل خلال الجلسة :

قل لي ، كيف لي أن أُكَفِّر عن ذنبي ؟

في السابق كنت أخون زوجتي . لكني آمنت الآن بالله وفهمتُ أنَّ الخيانة خطيئة .

يجب أن أرى إن كان في ذلك إخلالاً بالقوانين العليا .

أتفحص حقله وحقل زوجته وأقول :

– زوجتك غيورة جداً . كلما كانت العلاقات العائلية أكثر استقراراً ، ازداد تعلق زوجتِك بها وازدادت عدائيتها تجاهك

بما أنَّك إنسان متناغم ، فإنَّ عدائيَّتها تعود إليها ، وهي قد تموت . في حالتك سيكون إخلاصك لزوجتك خطيئة .

كيف يُقال في الكتاب المقدس إذاً :

” لا تزنِي ” ؟

– الحدود في مثل هذه الحالات رفيعةٌ وكلُّ حالة فردية لدرجة أنَّ شعور الحب يمكن أن يكون المعيار الوحيد .

إن كان سلوكُك يقتل الحب فيك وفي الإنسان الآخر فذلك لا يجوز ، وبالتالي ستُعاقَب عليه .

لا وجود لشيء في الكون يسمح بتبرير قتل الحب …

****

تشخيص الكارما ( الكتاب الثاني ) الكارما الطاهرة . الجزء الثاني . – 13 – سيرغي . ن . لازاريف ترجمة محمد سبلبل

قبل عدة أشهر اتصل بي مريضي الذي كنتُ أتابعه فترة طويلة ، وقال أنه يشعر بأنه لن يعيش لأكثر من يوم .

تفَّحصتُ حقله ، فرأيت فيه الموت فعلاُ .

هو متزوج منذ 15 سنة . خلال كل تلك السنوات كانت زوجته ، كما يُقال :

تشرب من دمه ” .

مؤخراً تعرَّف إلى امرأة أخرى ، سافرَت زوجتُه في مأمورية ، فعاش هو مع تلك المرأة أسبوعاً في تناغم تام يستلذُّ بالهدوء .

لقد سبق أن أنذرتُه عدَّة مرات بأنه غيور جداً إذ يضع زوجته وعائلته أعلى من الله .

أسبوعٌ كان كفيلاً ليلتصِق بالسعادة الدنيوية ويتخلى في نفسه عن الله لدرجة مميتة .

إنَّ العلاقات المستقرة مع أي امرأة مُميتَةٌ بالنسبة لك ،

– أشرح له خلال الجلسة :

أنت لا زلت حياً فقط لأنَّ الله قد أعطاك زوجة عنيدة . صلِّ من أجل أن تُحِبَّ الله أكثر من النساء والعائلة . أزِل ذلك ” الغِراء ” الذي ألصقت به نفسك بالدنيا .

أطلب المغفرة من الله لجميع لحظات غيرتك ، زعلك وإدانتك للنساء . وتذكر أنَّ القدرة على أن تكون سعيداً هي :

أولاً :

حبُّ الله والسعي إليه ،

ثانياً :

تقبلُ كل ما يُصيبُك كمقدر من الله ، تقبُّلُه دون عدائية موجهة ضد الذات أو ضد الآخرين ،

تقبله بحبٍّ وحمد فقط . أما الآن ، رجاءً ، فادعي زوجتك لأُحَدِّثها …

****

كانت تتوجه إلي غالبا أمهات كان أولادهن يتعرضون للضرب من ِقَبل زملائهم في المدرسة، وكان هؤلاء عاجزين الدفاع عن أنفسهم. جميع ُمحاولات تنمية الثقة بالذات لدى هؤلاء الأولاد لم تؤدي إلى نتيجة، – كانوا ُيصابون بحالة من الذهول بسبب الخوف ويُعانون بسبب تقديرهم الذاتي الُمنخفض.

كنت أشرح للأمهات أن أولادهن، رغم التناقض الظاهري، عدائيون كثيرا. ردا على الإهانة يحصل لديهم انفجار من العدائية الداخلية وتنشأ رغبة باطنة في قتل الُمسيء طاقيا وليس فيزيائيا فقط. وإن هذا في غاية الخطورة لأن على المستوى الرفيع هم لن يقتلوا الُمسيَء فقط، إنما أولاَده وأقرباَءه كذلك. من المستبعد أن يظهر لدى طفل مماثل أولاد في الدنيا يوما ما. ولهذا السبب تُفعل آلية إنقاذ الأنجال – كبْح العدائية بالذهوِل، الخضوعِ، الخمول الداخلي والخارجي. ما إن كانت المرأة تُعيد النظر بعلاقتها بزوجها، تُزيل الإستياءات من واِلِدها، تجتاز بالتوبة جميع لحظات الإدانة والزعل، خاصة تلك التي حصلت خلال فترة الحمل، حتى تتغير علاقة الزملاء بطفلها بحدة. كان الجميع يتوقفون عن إهانته و ُمضايقته. هذا تأكيد آخر على أن حالتنا الداخلية هي ما يُحِدُد علاقة الناس بنا. بقلم : لازاريف و ترجمة : محمد سبلبل المصدر : “تشخيص الكارما”.

اقرأ أيضا ل ” لازاريف ” : 💗💗 هل التضحية تطهرنا او تضرنا؟ لازاريف 💗💗

اقرأ أيضا ل ” لازاريف ” : 💖💖 الخوف اللاواعي، لازاريف 💖💖

اقرأ أيضا ل ” لازاريف ” : 💗🌲 الحب ،، التكبر المفرط، العلاقات الأسرية،، الطلاق والأمراض 🌲💗

اقرأ أيضا ل ” لازاريف ” : 💖💖 تشخيص الكارما 4 : لمس المستقبل 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 لماذا انت منشغل بمحاربة العالم؟ تنفس الله 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 ما سبب المرض؟ و كيف يواجهه الجسم؟ 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 المعنى العميق ل ” المسامح كريم ” 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 هل انت مستعد ليحملك تيار الحياة ؟ 💖💖

اقرأ أيضا : 💖💖 رحلتك هنا ليست رحلة حرب 💖💖

DivaKhoolood3198 DivaKhoolood369 DivaKhoolood888 🌳⛵🔥🌊💳💰💶💴💵💸🌹✨👑☯🌈👀👂🐝🚀☘💃💎💗💗🌏❄🌲🐎🐂🦅🐉🌞🌝🌻🌸🌺🍇🍓🥂🎼🛬🛸🛳🔑🔮⚖☯♈♉✅👑333.777.555.369👑🔱⚜💲📣♾8⃣8⃣🆒🆕🆓🆙

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.